قامت الباحثة بردايس طلال حمدي اصلان، الطالبة في كلية الدراسات العليا بجامعة النجاح الوطنية، يوم الأحد الموافق 16/2/2014 بمناقشة اطروحة الماجستير بعنوان "تأثير تجارة المياه الافتراضية على مستقبل ادارة المياه في فلسطين".

شهدت فلسطين خلال عدة سنوات مشكله واضحه في مصادرها المائيه نتيجه لعوامل اجتماعيه, اقتصاديه, مناخيه وسياسيه , فجاءت هذه الدراسه للتركيز على الضفه الغربيه كحاله دراسيه, بحيث تم تقدير كمية المياه الإفتراضيه للمنتجات الزراعيه والحيوانيه المنتجه محليا ومناقشة النواحي التقنيه, الإجتماعيه, و الإقتصاديه لاستخدام المياه الإفتراضيه الزراعيه كوسيله لإدارة المياه وتخفيف ندرتها في الضفه الغربيه.

تم جمع البيانات من عدة وزارات فلسطينيه أهمها ( وزارة الزراعه الفلسطينيه, مركز الإحصاء الفلسطيني, سلطة المياه الفلسطينيه, ومحطة الأرصاد), كما تم مقابلة عدد من المزارعين ومربي الماشيه, بالإضافه إلى قراءة عدد من الدراسات السابقه والرجوع للعديد من مواقع التصفح الإلكترونيه لتوفير المدخلات الرئيسيه لبرامج الكمبيوتر المستخدمه في التحليل وهما Excel  and CROPWAT.

المحاصيل الرئيسيه المنتجه في الضفه الغربيه وبقيمة مياه افتراضيه عاليه تمثلت ب البندوره خاصه المزروعه في البيوت البلاستيكيه (750-1300م3/دونم), اللوزيات (850-1100م3/دونم), التمر (800-1500 م3/دونم), الموز (2000م3/دونم), الحمضيات (700-1200 م3/دونم), مانجو (1200 م3/دونم), الأفوكادو(800-900 م3/دونم), الجوافه (800-900 م3/دونم), العنب (700-950 م3/دونم), في حين أن بعض المحاصيل شهدت قيم مياه إفتراضيه قليله مثل, البطاطا (250-500 م3/دونم), الزهره (150-500 م3/دونم), الملفوف (200-600 م3/دونم), البصل (320-470 م3/دونم), البطيخ (290-440 م3/دونم).

طولكرم وقلقيليه من المحافظات الرئيسيه المنتجه للمحاصيل التي شهدت عجزا (2012), وتعمل هاتان المحافظاتان على إنتاج هذه المحاصيل بأقل مياه إفتراضيه مقارنة بباقي المحافظات, حيث تقدر قيم المياه الإفتراضيه في محافظة طولكرم للبطاطا, البصل, البطيخ, والبرتقال ب740,343,326,260 على التوالي , وتقدر ب 964.6,740.3,343,260 للبطاطا, البطيخ, البرتقال, الكالمنتينا والدراق على التوالي في محافظة قلقيليه, وقد تبين أن انتاجهم محليا يحقق جدوى اقتصاديه مهما تفاوت سعر كوب المياه من (0,580-0,994 $), (0,580-0,718$) في طولكرم وقلقيليه على التوالي.

اعتمادا على نتائج المياه الإفتراضيه والجدوى الإقتصاديه, تم التخطيط لأفضل ممارسه زراعيه في ظل سيناريوهين متوقعين للمياه, سيناريو المياه الحاليه (2012-2017), وسيناريو المياه المستقبليه (2017-2032).

سيناريو المياه الحاليه يعتمد على كمية المياه المتوفره حاليا للفلسطينيين, بالإضافه لكميات المياه الإضافيه المتوقعه خلال المفاوضات مع الجانب الاسرائيلي في الخمس سنوات القادمه (المرحله الانتقاليه), في حين أن سيناريو المياه المستقبليه يعتمد على كميات المياه المتوقع الحصول عليها كنتيجه لوجود دولة فلسطينيه (تحقق الإستقلال).

في مرحلة المياه الحاليه تم تبني مبدأ الأستبدال, وهو يقوم على استبدال الفائض من المحاصيل ذات القيمه الافتراضيه العاليه, بمحاصيل النقص ذات القيمه الافتراضيه القليله , فكنتيجه هذا السيناريو يركز على تحقيق الإكتفاء الذاتي بدلا من القيام بالتصدير, في حين أن سيناريو المياه المستقبليه يعني زيادة  في كميات المياه بحيث تمكن من تحقيق الاكتفاء الذاتي من محاصيل القيمه الافتراضيه القليل, وتطوير تصدير مثل هذه المحاصيل كخطوه للمشاركه بالسوق العالمي.

تم تقدير المياه الافتراضيه للثروه الحيوانيه من خلال التركيز على الحيوانات الرئيسه التي يتم تربيتها في محافظات الضفه الغربيه, وقد تبين أن محافظة الخليل تحتاج إلى أقل قيمة مياه افتراضيه لإنتاج العجول, البقر الحلوب, الماعز والأغنام , وقد قسمت المياه الافتراضيه لقسمين إحداها يعتمد على مصادر مياه الدول التي نستورد منها بعض أنواع أعلاف الحيوانات في حين أن القسم الأخر كمياه الشرب والخدمه وبعض أنواع الغذاء والتي غالبا تتوفير بكميات محدوده جدا تعتمد على المياه الفلسطينيه,  هذه الأطروحه عرضت كل من المياه الإفتراضيه المحليه باستثناء المياه الإفتراضيه للأعلاف المستورده  والمياه الإفتراضيه الكليه والتي تشتمل على المياه الأفتراضيه للأعلاف المستورده, تركيز الدراسه الأكبر كان حول المياه الإفتراضيه المحليه.

المياه الافتراضيه المحليه أي المعتمده على المصادر المائيه الفلسطينيه في التربيه تلخصت ب 2349,2082,161,128 م3/طن للأغنام,الماعز,العجول, والأبقار الحلوب التي يتم تربيتها بالخليل على التوالي.

وتتمثل قيمة المياه الإفتراضيه ب 3577,3500,2197,1973 م3/ طن للأحشاء, الجلد, الذبيحة , ولحم العجول على التوالي, في حين تبلغ 606,89,370,358,312 م3/ طن للأحشاء, اللحم, الجلد , الحليب , وذبيحة البقر الحلوب على التوالي, لذبيحة الأغنام , الأحشاء و الجلد تقدر ب 202,126,211م3/طن على التوالي, أخيرا للحوم الماعز والجلد   398,277م3/طن على التوالي.

تبين أن محافظة رام الله تنتج الدجاج البياض بأقل قيمة مياه إفتراضيه وتتمثل ب 0,15,10,13,29 م3/ طن  للحوم, ذبيحة, البيض , والدجاجه حيه على التوالي .

في الخليل ونابلس ورام الله كانت نتائج المياه الافتراضيه المحليه  7و8 م3/طن للدجاجه اللاحمه ولحمها على التوالي.

وتكونت لجنة المناقشة من أ.د. مروان حداد مشرفاً ورئيساً، و د. ماهر ابو ماضي ممتحناً خارجياً من جامعة بير زيت، و د. حافظ شاهين ممتحناً داخلياً، و د. نعمان مزيد ممتحناً داخلياً، وفي ختام المناقشة أوصت اللجنة بنجاح الطالبة ومنحها درجة الماجستير بعد اجراء تعديلات.


عدد القراءات: 39