قام الباحث رامح تيسير نظمي مسمار، الطالب في كلية الدراسات العليا بجامعة النجاح الوطنية، يوم الأربعاء الموافق 5/12/2018 بمناقشة اطروحة الماجستير بعنوان "دور وسائط التواصل الإجتماعي في تشكيل السلوك الإنتخابي للناخبين بالضفة الغربية في الإنتخابات المحلية لعام 2017".

هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على دور وسائط التواصل الاجتماعي في تشكيل السلوك الانتخابي للناخبين في الضفة الغربية في الانتخابات المحلية للعام (2017)، من خلال الإجابة على أسئلة الدراسة المتعلقة بالموضوع، حيث تمثلت مشكلة الدراسة من خلال الإجابة على السؤال الرئيس :هل ساهمت وسائل التواصل الاجتماعي وبخاصة فيس بوك بشكل ملموس في تشكيل السلوك الانتخابي للناخبين في الضفة الغربية في الانتخابات المحلية (2017)؟ وسعت الدراسة للتحقق من الفرضية الرئيسية: هناك علاقة بين كثافة استخدام المبحوثين لمواقع التواصل الاجتماعي (الفيس بوك) وتعرضهم للحملات الانتخابية للمرشحين عبر تلك المواقع واتجاهاتهم نحو المشاركة فيها واختيار مرشحيهم، وتكون مجتمع الدراسة من ناخبي الضفة الغربية والبالغ عددهم(420234) حسب إحصائيات جهاز الإحصاء المركزي الفلسطيني للعام، وقام الباحث باختيار عينة طبقية عشوائية مؤلفة من (450) ناخباً و ناخبة، واستخدم الباحث المنهج الإحصائي من خلال الاستبانة.

وتوصلت الدراسة إلى النتائج الآتية:

  1. يتضح من خلال الدراسة أن درجة مجالات دور وسائط التواصل الاجتماعي في تشكيل السلوك الانتخابي للناخبين في الضفة الغربية في الانتخابات المحلية للعام 2017 كانت كبيرة.
  2. يتضح من خلال الدراسة أن درجة دور شبكات التواصل الاجتماعي في تشكيل السلوك الانتخابي كانت كبيرة بدلالة المتوسط الحسابي الذي بلغ (3.35).

وفي نهاية الدراسة أوصى الباحث بعدة توصيات أبرزها:

  1. ضرورة قيام مؤسسات المجتمع المدني والجهات المهتمة بتوسيع أنشطتها الهادفة لدعم وسائط التواصل الاجتماعي وزيادة الثقة فيها.
  2. ضرورة قيام الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي بتوسيع أنشطتهم لتعريف الجمهور بفائدة ودور شبكات التواصل الاجتماعي.

وتكونت لجنة المناقشة من الدكتور حسن أيوب مشرفاً ورئيساً، و الدكتور نظام صلاحات ممتحناً خارجياً، و الدكتور رائد نعيرات ممتحناً داخلياً، وفي ختام المناقشة أوصت اللجنة بنجاح الطالب ومنحه درجة الماجستير بعد اجراء التعديلات.


عدد القراءات: 117