قام الباحث محمد عمر عبد الكريم عدس، الطالب في كلية الدراسات العليا بجامعة النجاح الوطنية، بمناقشة اطروحة الماجستير بعنوان " التقييم الزلزالي للمدارس الحكومية في فلسطين وفقا لكود البناء العالمي".

يقدم الباحث في هذا البحث دراسة علمية هندسية تقيم الأثر الطوبوغرافي وأثر تغيراته على السلوك الزلزالي، وما ينتح عنه من اختلاف في تصميم منشآت المدارس العامة في الأراضي الفلسطينية، بالاستناد إلى الزمن الرئيسي للمنشأ وارتباطه بالأكواد العالمية المعمول بها.

فمن الثابت علمياً أن السلوك الزلزالي يختلف من منطقة إلى أخرى ومن منشأ إلى آخر حسب معطيات ومتغيرات عديدة، منها وبشكل أساسي طبيعة التربة التي سيقام عليها المنشأ، فمن هنا و من الممارسات البعيدة عن الصواب وجود نفس التصميم الزلزالي لعدد من المدارس الموجودة في عدة أماكن مختلفة التضاريس والسلوك الزلزالي. فالتضاريس المختلفة تؤثر وبشكل مباشر على معاملات التصميم الزلزالي، واعتبارات الأنظمة المستخدمة، ودرجة الأهمية للمنشأ، وطرق التحليل الإنشائي المختلفة.

استهدفت الدراسة عدداً من التصاميم المختلفة للمدارس العامة في الأراضي الفلسطينية، لجمع المعلومات الإحصائية حول طبيعة الممارسة في السنوات السابقة الأخيرة، وقامت باستثمار المعلومات الإحصائية بعمل ثلاثة نماذج لمدارس في ثلاث مناطق مختلفة التضاريس (أريحا ورام الله وقلقيلية) وتمت دراسة هذه النماذج الثلاثة ومقارنة نتائجها المختلفة والخروج بالتوصيات اللازمة بالاستناد للزمن الأساسي للمنشأ كحد أدنى في الوصول إلى سلامة المنشأ العامة ضمن عدة أنظمة إنشائية لنفس المنشأ، وتم الوصول إلى نتائج ورؤية شاملة عامة لأفضل وسائل وأنظمة التصميم الإنشائي للمدارس في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

تم استخدام عدة وسائل في التحليل والتقييم الإنشائي المستند إلى الأكواد المعمول بها محلياً مثل برنامج العناصر المحدودة (SAP)، وقد تم التحقق اللازم من النتائج التي تم الوصول إليها لضمان وثوقية البرنامج وكافة مخرجاته.

تم الوصول إلى نتائج مثيرة للاهتمام تضع المصمم الإنشائي على الطريق السليم للتصميم الإنشائي الآمن، ضمن الفرضيات اللازمة التي تطور هذه المنشآت من النواحي الإنشائية، وتضع لبنة أساسية في استكمال كافة عناصر التطوير للمنشآت الخاصة، وكذلك فإن الدراسة قامت بربط بعض الحاجات التصميمية بالممارسة العملية الصحيحة مما يعني ربط التصميم بحاجات التنفيذ المختلفة.

وتكونت لجنة المناقشة من الدكتور منذر ذياب مشرفاً ورئيساً، و الدكتور عبدالرزاق طوقان مشرفاً ثانياً، و الدكتور بلال المصري ممتحناً خارجياً من بولتكنيك-الخليل، و الدكتور رياض عبدالكريم ممتحناً داخلياً، وفي ختام المناقشة أوصت اللجنة بنجاح الطالب ومنحه درجة الماجستير بعد اجراء التعديلات.


عدد القراءات: 101