قامت الباحثة بتول سمير سلامة سليمان، الطالبة في كلية الدراسات العليا بجامعة النجاح الوطنية، بمناقشة اطروحة الماجستير بعنوان "المبادئ والممارسات الرياضية المستخدمة لتحليل بيانات انترنت الاشياء باستخدام نهج التعلم الالي".

بيئة انترنت الأشياء تقوم بإنتاج بيانات كثيرة في كل وقت, وهذه البيانات تحتاج الى الجمع و التحليل ومن ثم اتخاذ الحدث والتصرف المناسب. الكثير من تطبيقات انترنت الاشياء تعتبر مواقع المعلومات التي تم جمعها معلومات غاية في الأهمية, لذلك تعتبر دقة اختيار مواقع المستشعرات المسؤولة عن جمع البيانات قضية مهمة جدا. يوجد العديد من الطرق التقليدية لعملية التوطين داخل شبكة الاستشعار اللاسلكية. في هذه الأطروحة , تم اقتراح استخدام الشبكة العصبية الاصطناعية الذكية لعملية توطين المستشعرات الخاصة بجمع البيانات في بيئة انترنت الاشياء كنهج جديد, وتم تنفيذ نموذج الشبكة العصبية الذكية المقترح على مساحات مختلفة من شبكة المستشعرات اللاسلكية باستخدام برنامج الماتلاب. اخيرا تمت المقارنة بين النموذج المقترح من الشبكة العصبية الذكية ذات طبقية مخفية واحدة مع الشبكية العصبية العميقة, بالإضافة الى مقارنة نتائجنا بنتائج خوارزمية توطين النقطة الوسطى الحرجة وهي نظرية تقليدية تستخدم لعملية التوطين عادةً في شبكة الاستشعار اللاسلكية. واظهرت النتائج ان نموذجنا المقترح يقوم بتقدير المواقع للمستشعرات بدقة اكبر من المواقع التي تم تقديرها باستخدام النظريات التقليدية.

وتكونت لجنة المناقشة من الدكتور محمد شرف مشرفاً ورئيساً، و الأستاذ الدكتور ناجي قطناني مشرفاً ثانياً، والدكتور سهيل عوده ممتحناً خارجياً من جامعة بيت لحم، و الدكتور أمجد هواش ممتحناً داخلياً، وفي ختام المناقشة أوصت اللجنة بنجاح الطالبة ومنحها درجة الماجستير بعد اجراء التعديلات.

 

 


عدد القراءات: 138