نظم د. أسعد تفال، منسق برنامج ماجستير دراسات الهجرة واللاجئين في جامعة النجاح الوطنية وطلبته في مساق مقدمة لدراسة اللجوء والهجرة زيارة علمية للقرى الفلسطينية المهجرة داخل الأراضي الفلسطينية 1948، حيث كان مسار الرحلة العلمية مجموعة من القرى الفلسطينية المهجرة قضاء مدينة حيفا وهي (أم العلق، الطنطورة، زمارين، صرفند، جبع، اجزم، عين غزال وكفر لام).


وتأتي هذه الزيارة العلمية ضمن المتطلبات الرئيسية العملية والميدانية في خطة مساق مقدمة لدراسة اللجوء والهجرة؛ وذلك للتعرف على القرى الفلسطينية المهجرة وتوثيقها باعتبارها قناة مهمة من قنوات انتقال الذاكرة الجماعية الفلسطينية عبر الأجيال المتعاقبة، كما وتعرف الطلبة والباحثون من خلال هذه الزيارة على الأماكن التاريخية القديمة والحضارات المختلفة التي تعاقبت على فلسطين من خلال مرشد متخصص في قضايا القرى الفلسطينية المهجرة كان مرافقاً طوال الرحلة العلمية.
 

ومن أهم التوصيات والمخرجات عقب انتهاء الرحلة هو ضرورة إكمال توثيق القرى الفلسطينية المهجرة، والتي يبلغ عددها حوالي 530 قرية فلسطينية من قبل مشروع بحثي يتبناه برنامج ماجستير دراسات الهجرة واللاجئين في جامعة النجاح الوطنية بالتعاون مع المؤسسات والمنظمات الشريكة في هذا المجال.


عدد القراءات: 83